من أرشيف الذاكرة أنا النائب الوحيد..

من أرشيف الذاكرة

أنا النائب الوحيد..
• كيف يمكن أن أكون خجولا وأعاني من الرهاب الاجتماعي، وفي نفس الوقت أثور وأشاغب وأتحدى وأصرخ بأعلى صوتي، وأحدث ضجيجا لافتا؟!! حيرة لدى البعض ربما تحتاج إلى توضيح، وحتى لا يفهم البعض أنني متناقضا فيما أقول، أو متعارضا مع ما أفعل أوضح ذلك وأجليه جوابا لمن يسأل.. إقرأ المزيد

الإعلانات

طالما أن الحديث لا زال مقتصرا على الحديدة والحالة الانسانية اعلموا أن الحرب لازالت مطوله..

طالما أن الحديث لا زال مقتصرا على الحديدة والحالة الانسانية اعلموا أن الحرب لازالت مطوله..

أما الانفراجات المحدودة التي تشاهدونها فمعناها عليكم أن تصبروا أكثر فالحرب لازالت طويلة..

أما نحن هنا في صنعاء فممنوعين حتى من المطالبة بايقاف الحرب إقرأ المزيد

لا أصدق إنهم اعتقلوه!! وعلى ماذا؟! لازال للوشايات عقل.. فلماذا يعتقلوه قليلون العقول؟!

لا أصدق إنهم اعتقلوه!!
وعلى ماذا؟!
لازال للوشايات عقل..
فلماذا يعتقلوه قليلون العقول؟!
هذا الصحفي “النسمة” واحد من عدد قليل جدا من الصحفيين الذي زاروني حالما كنت معتصما ومضربا عن الطعام في مجلس النواب من أجل الرواتب
اطلقوا سراح هذا الصحفي الحر..
سينتصر القلم على البندقية والجلاد
#الحرية_للصحفي_عصام_القدسي إقرأ المزيد

من أرشيف الذاكرة .. نائب خجول ومصاب بالرهاب

من أرشيف الذاكرة .. نائب خجول ومصاب بالرهاب

– أحيانا حالما أكون أمام جمهور، أو أمام كاميرا تلفزيونية، أو حتى أمام فتاة حسناء، أو امرأة جميلة، تجتاحني رهبة كبيرة، و خجل عظيم، و مخاوف غير مبررة .. أشعر بالخجل و الاضطراب و التوتر .. أفقد زمام السيطرة على أعصابي .. تكتظ الأفكار في رأسي .. تتضارب و تحتدم بعضها ببعض، دون اتجاه، أو إشارة مرور إلى طريق أو زقاق.. إقرأ المزيد

عندما تكشف خبايا شخصيتك  فإنك تتصالح مع نفسك  وتقدم شخصيتك للناس على نحو صادق  بعيدا عن الأقنعة والزيف

عندما تكشف خبايا شخصيتك
فإنك تتصالح مع نفسك
وتقدم شخصيتك للناس على نحو صادق
بعيدا عن الأقنعة والزيف
إقرأ المزيد

من أرشيف الذاكرة نائب خجول ومصاب بالرهاب 

من أرشيف الذاكرة
نائب خجول ومصاب بالرهاب 
• أحيانا حالما أكون أمام جمهور، أو أمام كاميرا تلفزيونية، أو حتى أمام فتاة حسناء، أو امرأة جميلة، تجتاحني رهبة كبيرة، وخجل عظيم، ومخاوف غير مبررة.. أشعر بالخجل والاضطراب والتوتر.. أفقد زمام السيطرة على أعصابي.. تكتظ الأفكار في رأسي.. تتضارب وتحتدم بعضها ببعض، دون اتجاه، أو إشارة مرور إلى طريق أو زقاق..

• أفقد تراتبية الحديث وتسلسل الأفكار.. تضيع مني الأولية بين الأهم والمهم وما دونهما.. انتقل في الحديث من فقرة في اتجاه معين قبل أن أكملها، إلى فقرة أخرى، وربما إلى فكرة ثانية دون أن أستكمل الأولى.. أفقد كثير من التركيز، وربما يرتعش بعض أجزاء جسمي، ويتهدج صوتي، وتتصاعد أنفاسي، واتلعثم في القول.. إقرأ المزيد

من أرشيف الذاكرة .. نشاطي وجهدي المبذول في دائرتي الانتخابية بين الإنجاز والفشل

من أرشيف الذاكرة .. نشاطي وجهدي المبذول في دائرتي الانتخابية بين الإنجاز والفشل

– لا أركن على الحظ و لا اعتمد عليه، و حياتي مثقلة بالمشقة، و ألفت أن النتائج المرجوة أو التي أريدها، لا تأتي إلا بجهد جهيد، و مغالبة الفشل، و بذل ما في الوسع من ممكن و حيلة، دون أن يأتي هذا على حساب ما أومن به من مبادئ و قيم، إلا إذا كنت مُكرها، أو مُرغما بشروط واقع قاهر، و من دون أن أتخلّى عن العمل و الاعتقاد أن “قليل من الحق يدفع كثيرا من الباطل”. و أن “خسارة معركة تعلمك كيف تربح الحرب.” و أن “من لا يعمل لا يخطئ” بل يكون قد أستغرق الخطاء كله. إقرأ المزيد