حذاري أن تلعب بذيلك • الفظيع هنا يريدك معه إلى حد تطابق بصمة الأصبع، فإذا انحرف خط في أصبعك عن أصبعه فأنت في خندق عدوه.. هذا هو التفكير الذي يسود في زمن الحرب، وهذا هو القدر المتاح لديهم من الحرية..

حذاري أن تلعب بذيلك
• الفظيع هنا يريدك معه إلى حد تطابق بصمة الأصبع، فإذا انحرف خط في أصبعك عن أصبعه فأنت في خندق عدوه.. هذا هو التفكير الذي يسود في زمن الحرب، وهذا هو القدر المتاح لديهم من الحرية..

  • وإن احتملك صبره بعض الوقت، فلن يحتملك الوقت كله.. يجب أن تعرف أن هناك سجن يتربص بك، أو زنزانة انفرادية في انتظارك، وتهمة ملفقة جاهزة ضدك.. وإن أفلت بعض الوقت، سيظفر بك البعض الآخر، ولا نجاة من التنكيل بك في هذا الوقت، أو في هذا و ذاك.. إقرأ المزيد