من أرشيف الذاكرة الصحافي عبد الله عبد الإله.. أنعيه حيا خيرا من ألف مرثية

من أرشيف الذاكرة

الصحافي عبد الله عبد الإله.. أنعيه حيا خيرا من ألف مرثية

• الأستاذ عبد الله عبد الإله بدأ عمله الصحافي من أول درجة في السلم الوظيفي، وترقّى درجة، درجة، ومن دون دعم قبيلة أو مركز سلطة أو نفوذ.. بدأ مشوار العمل الصحفي باكرا في صحيفة اليقظة العدنية، وفتاة الجزيرة، والمصير، ثم عامل مطبعي يصف الحروف الرصاصية في صحيفة 14 اكتوبر، يعمل ليلا حتى الصباح، ويذهب نهارا إلى المدرسة.. زار سقطرى في أول رحلة صحافية في عام 1974، وسماها عذراء اليمن، وكتب عنها 28 حلقة في صحيفة 14 اكتوبر.. اليوم في حمى الحرب وما بعدها سقطرى مهددة بالفقدان والضياع والاحتلال. إقرأ المزيد

الإعلانات