من أرشيف الذاكرة.. الحريات والحقوق التي عشقتها

من أرشيف الذاكرة..

الحريات والحقوق التي عشقتها
• في مايو 2003 كان يجري تشكيل اللجان الدائمة للمجلس، وعددها 19 لجنة، وعليك أن تحدد رغبتك في اختيار ثلاث لجان من قوام الـ 19 لجنة، ليقع اختيارهم على لجنة واحدة، من اللجان الثلاث التي أبديت الرغبة أو الاستعداد أن تعمل في إطارها، وتكون عضوا فيها..

• ما هي يا ترى رغبتي الأولى؟! أين يمكن أن أنجح؟ أي لجنة ممكن أن استحث فيها طاقتي على نحو أفضل، وأحقق فيها نجاحا أكبر؟ أين سيكون عطائي أغزر أكثر من غيره؟ تلك الأسئلة وغيرها ظلت تلح على تفكيري، بمجرد أن عرفت أن هناك لجان متخصصة، وأن عليّ أن أختار ثلاث رغبات؛ ليختاروا هم، ويقرورا لي رغبة واحدة منها..

• أتذكر أنني تداولت مع بعض رفاقي الأمر، وكان الفقيد أنور هزاع وعلي نعمان وأبو سهيل الخرباش يحثوني على لجنة الشؤون المالية، كونها من أهم لجان المجلس، ولأن طاهر علي سيف كان أحد أعضاءها في البرلمان السابق ويعرف مدى أهميتها.. ولكنني في الحقيقة كنت لا أميل إليها، وافتقد الرغبة نحوها، وأشعر أنه لا يوجد بيني وبين المال أي كيمياء، رغم علمي بأهميته، وتسليمي أن اللجنة المالية هي من أهم لجان المجلس..

• كنت وأنا أفكر بلجنة الشؤون المالية، بحال أشبه بمن يفكر بالزواج من بنت شيخ كبير، ذو مال وجاه وسلطان.. بإمكان الشيخ أن يوفر لي الكثير مما احتاجه، ولكني لا أعرف البنت، ولم يسبق لي أن شاهدتها، وزائد على هذا لا أحبها، ولا أدري إن كنت سأحبها في المستقبل أم لا!! لا أدري في الحقيقة ما سيكون عليه الحال! فهو بظهر الغيب! إنني سأكون أشبه بمن يسير في طريق مجهول.. ولكن وجودي في اللجنة المالية ستجعلني أدلف بابا مهما، أعرف الكثير مما يدور خلفه من فساد، وخبايا خلف الكواليس.. وأمام هذا التناقض البيني حسمت أمري.. لا بأس أن أجعل رغبتي في لجنة الشؤون المالية رغبة ثالثة..

• الرغبة التي أعشقها هي الحريات وحقوق الإنسان.. هذا المجال الوحيدة الذي سيروقني وأروقه حد الاستمتاع والخدر.. هذه المجال الذي سأبحر فيه ويبحر فيني دون أن أشعر بسأم.. هذا هو الميدان الذي سأعمل فيه حد الإعياء، دون أن أشعر بكلل أو ملل.. الحريات وحقوق الإنسان هي التي استحقها وتستحقني.. هي قبلتي وصلاتي وصيامي وقيامي وسجودي.. لكل ذلك سجلتها الرغبة الأولى من بين 19 رغبة، أو 19 لجنة في مفاضلة تستحق الانتباه، رغم أنها كانت في ذيل القائمة وآخر اللجان في تراتبية لجان المجلس..

• أما الرغبة الثانية، فكانت أغلب الظن ـ إن لم تخنِ الذاكرة ـ محل نزاع بين لجنة الشؤون الدستورية والقانونية، ولجنة الإعلام والثقافة والسياحة والبيئة، ولا أذكر كيف حسمت الأمر، ولصالح أي منهما..

• المادة (28) من لائحة المجلس كانت قد حددت 19 لجنة دائمة للمجلس على النحو التالي :

1- لجنة الشؤون الدستورية والقانونية .
2- لجنة التنمية والنفط والثروات المعدنية .
3- لجنة التجارة والصناعة.
4- لجنة الشؤون المالية.
5- لجنة التربية والتعليم .
6- لجنة التعليم العالي والشباب والرياضة .
7- لجنة الإعلام والثقافة والسياحة والبيئة .
8- لجنة الخدمـــــات .
9- لجنة الصحة العامة والسكان .
10- لجنة النقل والمواصلات .
11- لجنة الزراعة والأسماك والموارد المائية .
12- لجنة القوى العاملة والشؤون الاجتماعية .
13- لجنة الشؤون الخارجية والمغتربين .
14- لجنة العدل والأوقاف .
15- لجنة تقنين أحكام الشريعة الإسلامية .
16- لجنة الدفاع والأمن .
17- لجنة السلطة المحلية .
18- لجنة العرائض والشكاوى .
19- لجنة الحريات العامة وحقوق الإنسان.
***
يتبع..

للاشتراك في قناة أحمد سيف حاشد على التليجرام انقر هنا

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s