ويريدوا تسليم ميناء الحديدة لهم.. الأمم المتحدة ترسل لأطفال اليمن الحقائب المدرسة، ثم تتواطأ مع جرائم القتلة الذين يزهقون أرواحهم وهم ذاهبون أو آيبون من المدارس.. وذلك مقابل تمويل هذه المنظمة الغير نزيهة وإرشاء موظفيها أو ابتزازهم..

ويريدوا تسليم ميناء الحديدة لهم..

الأمم المتحدة ترسل لأطفال اليمن الحقائب المدرسة، ثم تتواطأ مع جرائم القتلة الذين يزهقون أرواحهم وهم ذاهبون أو آيبون من المدارس.. وذلك مقابل تمويل هذه المنظمة الغير نزيهة وإرشاء موظفيها أو ابتزازهم..

لقد أفصح الأمين العام للأمم المتحدة السابق بان كي مون في وقت سابق عن ذلك من خلال حديثه عن إفشال إعادة إدراج التحالف السعودي على «لائحة العار» الخاصة بالانتهاكات ضد الأطفال في النزاعات المسلحة..

لقد نجحت الرياض بالمال الذي تقدمه لهذه المنظمة، في ابتزاز الأمين العام السابق و دفعه إلى إزالة المملكة وتحالفها من القائمة.

ولهذا تكررت تلك الانتهاكات والجرائم وكان آخرها يوم أمس ولن تكون تلك الجريمة هي الأخيرة طالما لا زالت السعودية تستطيع شراء ذمة هذه المنظمة الفاسدة والغير نزيهة..

 

للاشتراك في قناة أحمد سيف حاشد على التليجرام انقر هنا

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s