(29) حارس أحد وزراء أنصار الله قبل أن يهزر شعار المطالبة بالراتب من يد إحدى المحتجات الجائعات أمام بوابة مجلس النواب يوم السبت ومحاولة مصادرة تلفونها.

(29)

حارس أحد وزراء أنصار الله قبل أن يهزر شعار المطالبة بالراتب من يد إحدى المحتجات الجائعات أمام بوابة مجلس النواب يوم السبت ومحاولة مصادرة تلفونها.

لماذا يتلثمون حرس بعض الوزراء؟!

ماذا يميزهم عن غيرهم من حرس الوزراء الآخرين ـ أنصارا ومؤتمر ـ ليرتدوا الأقنعة، ويستعرضون أمام النسوة اللاتي جئن بغرض المطالبة بحق هو محل ضرورة للبقاء على قيد الحياة والعيش على الأقل بالحد الأدنى من الكرامة، دون سؤال أو تنازل يمس الجسد؟!

ما دخل حارس وزير في قمع الوقفة الاحتجاجية.. ومن الذي كلفه بانتزاع شعار المطالبة بالراتب من يد محتجه جائعة؟! إقرأ المزيد